وزير الصناعة وامين العاصمة يتفقدان سير العمل ومستوى الأداء بمكتب الصناعة بالأمانة

تفقد وزير الصناعة والتجارة عبد الوهاب يحيى الدرة وأمين العاصمة حمود عباد اليوم سير العمل ومستوى الأداء بمكتب الصناعة والتجارة بالأمانة. 
واستمع وزير الصناعة والتجارة وأمين العاصمة ومعهما نائب وزير الصناعة والتجارة محمد أحمد الهاشمي 
ووكيل وزارة الصناعة والتجارة لشئون المكاتب والفروع محمد الهلاني ووكيل امانة العاصمة علي شريم إلى شرح من مدير عام المكتب ابراهيم عبد القادر حول نتائج أعمال النزول ومستوى أداء الفرق الميدانية في الرقابة على الأسواق وتطبيق القائمة السعرية الجديدة وقرار بيع رغيف الخبز بالكيلو وكذا جهود المكتب ونشاطه في كافة الجوانب .
وأشار إلى أن المكتب وفروعه في المديريات استهدف خلال النصف الأول من العام الجاري ١١ الف و٦٣٣ منشأة فيما بلغ عدد المحاضر التي تم تسجيلها ٥ آلاف و٥٣٤ وتسجيل ٦ آلاف و٨٥  مخالفة
 وإغلاق ٢٢٠ منشأة مخالفة وإحالة ٨٧٠  مخالفة للنيابة العامة و ٣ آلاف و٤١٢ قيد الإجراءات فيما تم إتلاف 
٢١٠طن من السلع الغذائية المتنوعة التالفة والفاسدة ومنتهية الصلاحية والمخالفة للمواصفات بمشاركة النيابة العامة والجهات المعنية.
ولفت إلى أن عدد السجلات التجارية التي تم اصدارها الف و٤٧٠ سجلا وتجديد ٤٤١ وتعديل الف و١١٨ .
وخلال الزيارة أكد وزير الصناعة والتجارة أهمية دور السلطات المحلية في امانة العاصمة والمحافظات لمساندة جهود توفير متطلبات واحتياجات المواطنين وتعزيز الرقابة على الأسواق لحماية المستهلك 
وضرورة مضاعفة جهود الجميع، وبما ينعكس على إنجاح العمل الميداني وتعزيز الرقابة اليومية على الأسواق وضبط مخالفات الأسعار بأمانة العاصمة والمحافظات.
ولفت إلى أن الوزارة تعمل على تقييم أداء وأنشطة المكاتب بما يسهم في تحسين الأداء وتلافي أوجه القصور ومعالجة أي اختلالات. 
وثمن وزير الصناعة والتجارة جهود امين العاصمة ومحافظي المحافظات ومكاتب الوزارة في المحافظات وكل الجهات المساعدة والمساهمة في تنفيذ حملات الرقابة على الاسواق والمخابز وتطبيق القائمة السعرية الجديدة وقرار بيع رغيف الخبز بكافة أشكاله بالكيلو جرام.
بأعتبار ذلك من الاختصاصات الاصيلة  وفقا لقانون السلطة المحلية 
من جهته اكد أمين العاصمة  استعداد قيادة الأمانة  لمساندة خطة  الوزارة  في الرقابة على الأسواق وضبط الأسعار وتحقيق الاستقرار التمويني خاصة في مثل هذه الظروف التي يمر بها الوطن جراء العدوان والحصار. 
وأبدى استعداد قيادة الأمانة  دعم جهود مكتب الصناعة وتوفير الإمكانيات اللازمة لإنجاح مهامه خاصة ما يتعلق بالرقابة والنزول الميداني لتطبيق قرار بيع رغيف الخبز بكافة أشكاله بالكيلو جرام .. مشيراً إلى أهمية تنسيق الجهود بين كافة المكاتب الخدمية بما يعزز من الأداء وتحسين العمل .
تعزيز مستوى التنسيق بين المجالس المحلية بالمديريات و مكتب الصناعة بالأمانة  والأجهزة الامنية والإدارية والمالية لتذليل الصعوبات التي تواجه العمل والأداء .
بدوره اكد نائب وزير الصناعة والتجارة محمد أحمد الهاشمي 
أهمية تضافر الجهود لتجاوز السلبيات والارتقاء بمستوى الاداء لتحقيق الاهداف المنشودة .
وشدد على ضرورة استشعار المسئولية في ظل الظروف التي تمر بها البلاد جراء العدوان والحصار والدور المناط بالمكتب في الرقابة على الأسواق والأسعار والأوزان وضبط المخالفين. 
وكان وزير الصناعة والتجارة وأمين العاصمة ومعهما نائب وزير الصناعة والتجارة ووكيل وزارة الصناعة والتجارة لشئون المكاتب والفروع ووكيل امانة العاصمة كرموا عدد من اصحاب الأفران والمخابز الملتزمين بالبيع بالكيلو جرام وعرض واشهار الاسعار والاشتراطات الصحية .