اجتماع بإب يناقش الوضع التمويني بالمحافظة

[11/ابريل/2021م إب  
ناقش اجتماع بإب اليوم ضم وزير الصناعة والتجارة عبدالوهاب الدرة والمحافظ عبدالواحد صلاح، مستوى أداء مكتبي الصناعة والتجارة وهيئة المواصفات والمقاييس وضبط الجودة بالمحافظة خلال الفترة الماضية.
واستعرض الاجتماع بحضور وكيل الوزارة لقطاع التجارة الداخلية بسام الغرباني ووكيلي المحافظة عبدالحميد الشاهري وقاسم المساوى ومدراء استقرار الأسعار خالد الخولاني وحماية المستهلك عبدالله الضاعني ومكتب الصناعة بالمحافظة محمد السياغي، إجراءات الحفاظ على استقرار الأسعار وانسياب السلع في الأسواق بما يسهم في حماية المستهلك.
وتطرق الاجتماع إلى التحديات والصعوبات التي تواجه عمل مكتبي الصناعة والتجارة وهيئة المواصفات والمقاييس واتخذ بشأنها المعالجات اللازمة.
وأوضح وزير الصناعة أن الزيارة للمحافظة تأتي للاطلاع على سير العمل بمكتبي الصناعة والتجارة وهيئة والمواصفات وتدشين حملة شاملة للقياس والكيل والوزن للعام الجاري.
وثمن الوزير الدرة جهود قيادة المحافظة في تذليل الصعوبات التي تعترض سير العمل في المكتبين .. مشيراً إلى أن العدوان أتجه نحو الجبهة الاقتصادية للأضرار بمصالح الوطن والشعب اليمني وزيادة معاناته وتجويعه.
ولفت إلى أن الوزارة ومكاتبها بالمحافظات ستنفذ نزولاً ميدانياً مستمراً لإيقاف تهور بعض التجار والشركات في بالمغالاة بأسعار خاصة السلع التي يتهافت عليها المواطن خلال الشهر الكريم .. موجهاً بتفعيل اللجان الميدانية في ضبط الأسعار والمخالفات والمواد المنتهية وإلزام التجار بإشهار قائمة الأسعار.
وأكد أهمية العمل وفقاً لمنظومة موحدة ومتكاملة لضبط الميازين والمقاييس والمكاييل.
فيما أشاد محافظ إب بجهود وزارة الصناعة والتجارة في متابعة حركة السوق وتوفير السلع والمواد الغذائية التي يحتاجها المواطن وضبط أسعارها.
وحث التجار على استشعار المسئولية في ظل الظروف الصعبة بالحفاظ على استقرار أسعار السلع والالتزام بالبيع بالتسعيرة المحددة.
وأكد المحافظ صلاح ضرورة تفعيل آلية الرقابة على الأسعار والأوزان، وإلزام أصحاب الشركات ومحلات الجملة والتجزئة بإشهار القائمة السعرية لأصناف السلع الأساسية والاستهلاكية وفقاً للقوانين النافذة والتعميمات الصادرة من وزارة الصناعة.
بدوره أكد وكيل قطاع التجارة الداخلية بوزارة الصناعة أهمية النزول لمراقبة الأسعار والسلع والمواد المنتهية الصلاحية التي تضر بالمستهلك.
فيما لفت مدير استقرار الأسعار بوزارة الصناعة إلى الدور المناط بمكاتب الصناعة في توفير ومتابعة احتياجات المستهلكين من السلع والتفتيش على المخابز والأفران والبيع بالكيلو وكذا المتابعة لإشهار قائمة الأسعار والالتزام بها.
من جهته أوضح مدير حماية المستهلك أن الحملة التموينية المنفذة حالياً تأتي في إطار حماية المستهلك من السلع المغشوشة والتالفة ومنع الاحتكار.
حضر الاجتماع مديرة فرع هيئة المواصفات والمقاييس وضبط الجودة بالمحافظة سيدة عبدالله توفيق ونواب مدير مكتب الصناعة بالمحافظة عبدالملك الكينعي وفضل الزبيدي وفاروق الحميري ومدراء الإدارات والأقسام بمكتبي الصناعة وهيئة المواصفات.