قافلة غذائية متنوعة من مؤسسة اماننا وجمعية تنمية بلاحدود

صنعاء ٦ مارس ٢٠٢١م 
 قدمت مؤسسة اماننا الاجتماعية التنموية وجمعية تنمية بلاحدود الاجتماعية اليوم قافلة غذائية متنوعة لأبطال الجيش واللجان الشعبية المرابطين في محافظة مأرب تحت شعار " باسم الله على أبواب مأرب ".
واحتوت القافلة التي تعتبر الاولى في العام السابع لصمود الشعب اليمني على مبالغ مالية 
والمواد الغذائية المتنوعة وعدد من المواشي والأبقار وغيرها .
كما تعد القافلة رقم  ٢٢ ضمن سلسلة القوافل التي تقدمها مؤسسة أماننا الاجتماعية  التنموية وجمعية تنمية بلا حدود الاجتماعية التنموية.
وخلال عملية تسيير وانطلاق القافلة أشار نائب وزير الصناعة والتجارة محمد أحمد الهاشمي إلى أن هذه القافلة أقل ما يمكن تقديمه دعما للصمود الأسطوري لأبطال الجيش واللجان الشعبية وابناء مارب الأحرار.. مؤكدا الاستمرار في تقديم الغالي والنفيس ورفد الجبهات بالمال والرجال والعتاد حتى تحقيق النصر المؤزر. 
وأشاد هذه المبادرات من قبل مؤسسة اماننا وجمعية تنمية بلا حدود كمنظمات مجتمع مدني في مساندة أبطال الجيش واللجان الشعبية في كل الجبهات للدفاع عن عزة الوطن واستقراره ووحدته الوطنية. 
وأكد أن هذه المواقف الداعمة للجيش واللجان الشعبية ستضل موضع اعتزاز وتقدير وإجلال الجميع كونها مواقف ومبادرات عظيمة ومميزة بفضل الله وجهود المحسنين.
من جهته أشار عضو مجلس الشورى جبران الرازحي إلى 
استمرار العطاء والبذل دعماً ومساندة لأبطال الجيش واللجان الشعبية في كافة جبهات الدفاع عن الوطن. 
وأشاد بالملاحم البطولية والانتصارات التي يسطرها الأبطال المرابطين في الجبهات وأهمية دعمهم حتى تحقيق النصر.
وخلال تسيير القافلة بحضور وكيل وزارة الصناعة والتجارة لقطاع خدمات الأعمال محمد يحيى عبد الكريم ورئيس المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية شرف الكحلاني ورئيس هيئة تنظيم شئون النقل البري وليد الوادعي ومدير عام مديرية الثورة محمد الدرواني أوضح ممثل مؤسسة أماننا يونس السوسوة  أن القافلة ليست الأولى فقد سبقها العديد من القوافل دعماً لرجال الرجال في مختلف الجبهات.. مشيداً بمساهمة رجال المال والأعمال والتجار في تجهيز هذه القافلة.
وأشار إلى استمرار المؤسسة والجمعية في تسيير هذه القوافل وفاء لتلك التضحيات التي يقدمها أبطال الجيش واللجان الشعبية وابناء مارب الأحرار. 
فيما أشاد المشاركون بالانجازات النوعية لأبطال الجيش واللجان الشعبية.. مؤكدين أن استمرار تحالف العدوان في جرائم الحرب الممنهجة وارتكاب المذابح الدموية لن تخضع أبناء الشعب اليمني وأن الرد عليها سيكون مزلزل من خلال انتصارات أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف ميادين العزة والكرامة.