وزير الصناعة يعزي في وفاة العلامة سهل بن عقيل

صنعاء ١٦ فبراير ٢٠٢١م 
بعث وزير الصناعة والتجارة عبد الوهاب يحيى الدرة برقية عزاء ومواساة في وفاة العلامة سهل بن ابراهيم بن عقيل.. فيما يلي نصها .. 
"يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً"
      صدق الله العظيم
الأخ العلامة علوي سهل بن عقيل  وكافة أسرة ال عقيل المحترمون 
ببالغ الحزن والأسى تلقينا نبا وفاة والدكم عضو هيئة الإفتاء اليمنية ومفتي محافظة تعز العلامة سهل بن إبراهيم بن عقيل والتحاقه بالرفيق الأعلى بعد عمر مديد أمضاه في طاعة الله تعالى علماً وعملاً ودعوةً إلى الله وتعليماً لمعارف الإسلام .
 لقد خسرت الأمة برحيل العلامة سهل بن ابراهيم بن عقيل أحد علمائها المجتهدين  المجاهدين حيث كان عالما وفقيها ومفتياً وصادعاً بالحق مجاهراً به لا يخشى في الله لومة لائم، ساهم إلى جانب الكثير من العلماء في إرساء قيم العطاء والبذل والإحسان وسيظل رحمه الله حيا في تاريخ الامة الإسلامية والانسانية بما قدمه من علم وعمل صادق مخلص للقيم الإسلامية الحقة التي تمثلها في علمه وعمله وسلوكه وفي كل حياته .
إننا نشاطركم ال عقيل جميعاً أحزانكم وآلامكم في هذا المصاب الجلل ونبعث إليكم بصادق التعازي وخالص المواساة باسمي شخصياً وباسم قيادات وكوادر وزارة الصناعة والتجارة والمؤسسات والهيئات النابعة لها.. مبتهلين إلى المولى عز وجل  أن يسكنه فسيح جنانه ويجزيه خير الجزاء عن دينه ووطنه وشعبه وعن طلابه وتلاميذه الذين يواصلون نهجه ومسيرته العلمية والفقهيه بكل إقتدار والذين نهلوا من علمه ومعارفه ما أفادهم وأفاد الوطن .. كما نسأل الله تعالى أن يعصم قلوبكم بالصبر والسلوان وأن لا يريكم أي مكروه .
"إنا لله وإنا إليه راجعون "