هام الصناعة تقيم ندوة خاصة حول مكافحة غسيل الاموال وتمويل الارهاب بصنعاء

نظمت وزراه الصناعة والتجارة صباح اليوم الاربعاء 21فبراير 2018م ندوة خاصة حول مكافحة غسيل الاموال وتمويل الارهاب بمقر الوزارة بصنعاء.وخلال الندوة أكد وكيل وزارة الصناعة عضو اللجنة الإشرافية لمكافحة غسيل الأموال الاستاذ  عبدالاله يحيى شيبان على أهمية  دور الجهات الإشرافية منها وزارة الصناعة والتجارة في هذا المجال الذي يعتبر معاون للجنة مكافحة غسيل الاموال وتمويل الارهاب ووحدة جمع المعلومات في البنك المركزي.وأضاف شيبان قانون مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب شمل وزارة الصناعة والتجارة كأحد الجهات الاساسية المعنية بتطبيق هذا القانون  مشرفة على النشاط الاقتصادي في كل توجهاته وبالتالي وظيفتها في هذا الشأن عريضة بشكل كبير على كل التداخلات التي ارتبطت بها الوزارة في تطبيق قوانينها وقوانين آخري.وتابع شيبان من مهامنا اقامة ورشات توعوية للكثير من الاخوة سواء كان قطاع عام او خاص وتوعية الجهات سواء اكانت الخاصة ام الحكومية .وأشار إلى أن موضوع غسيل الاموال ومكافحة الارهاب حساس جدا في اليمن في الفترة الحالية بسبب الاوضاع التي تمر بها الجمهورية اليمنية من سنوات طوال ليس السنوات الثلاث التي نحن فيها بل العكس من قبل ويوجد تبين دولي وصندق النقد الدولي المشرفين على هذا الجانب بالإضافة الى المعنيين بمكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب .وشدد شيبان تحسين وضع اليمن في مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب امر ضروري للغاية لأنه اذا لم يكن هناك تحسين للوضع في اليمن سيتم الحضر على التعاملات البنكية وعلى التعاملات الاقتصادية بشكل عام لذلك مطلوب من اللجنة الوطنية لمكافحة غسيل الاموال وتمويل الارهاب نشاط ونشاط دؤوب إلى جانب حققته في السنوات الماضية منها تعديل القانون الذي  قفزت من خلاله في التقييم قفزة كانت مطلوبة في وقت قياسي لكن المطلوب ان يلحق ذلك ترجمة فعلية في اشياء كثيرة.واضح شيبان أن  الجانب السياسي له علاقة مباشرة بوسائل مكافحة غسيل الاموال وتمويل الارهاب لكن المطلوب كا شراكات بين الجهات الرسمية وبين منظمات المجتمع المدني كبيرة إلى  نصل الى ما يؤدي ترسيخ ثبات اليمن على انها دولة تستطيع الحد من غسيل الاموال وتسطيع انهاء  ما يسمى بتمويل الارهاب ولكن كل ذلك محتاج الى تكاتف وتعاون فاليوم كان الاستهداف الى جانب موظفي الوزارة المعنيين في هذا الجانب واستهداف الاخوة المحاسبين القانونيين وللإخوة في شركات التأمين والهيئة العليا للمواصفات والمقاييس بحيث تكون الرؤى واضحة لدى الجميع ، وأضاف شيبان هذه الورشة سوف يكتب عنها في تقييم اليمن كالبقية الورش التي تعقد في جهات آخري وسوف تكون احد مهام الوزارة في هذا العمل لكن ما هو الاهم من ذلك هو استيعاب ما سيطرح علينا وعكسه في الاداء الوظيفي كلا بحسب اختصاصه .وقال نبيل المنتصر القائم بأعمال رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة غسيل الاموال وتمويل الارهاب هذه الندوة مناسبة لوقت رفع تقرير التحديث كل عامين من قبل اللجنة  الذي انتقلت اليمن من خلاله من قائمة تسمى قائمة البيان العام تحقق بجهود لجنة مكافحة غسيل الاموال وتمويل الارهاب ذلك  لتعديل قانون ضبط المعايير الدولية في هذا المجالوأضاف المنتصر جرائم غسيل الاموال وتمويل الارهاب هي جرائم مركبة ومسألة التهرب الضريبي تعد منها وعلى الاخوة المحاسبين القائمين في هذا المجال بالقيام بالوجبات وابلاغ و حدة المعلومات  والتحري حول قضايا غسيل الاموال وتمويل الارهاب.وأشار المنتصر هذه القضايا توظف بشكل سياسي وللأسف الدول العظمى تستخدمها للضغط على الدول الفقيرة وانتزاع مواقف معينة فمثلا قد تكون اليمن مجال لغسل الاموال ولكن غسل الاموال في اليمن محدود جدا ولا يوجد هناك تمويل للإرهاب او تضمين فوضى خلاقة فللأسف الدول العظمى تسعى الى خلق فوضى خلاقة من خلال التمويل وتمويل الاعمال الارهابية في الدول الفقيرة.قدمت ورقة العمل الاولى  ابتسام الشعيبي مدير وحدة مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب بوزارة الصناعة والتجارة حول نبذة مختصرة عن مهام وإنجازات وحدة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.وورقة العمل الثانية قدمها الاستاذ وديع السادة رئيس وحدة جمع المعلومات في البنك المركزي احد اهم اقطاب اللجنة الوطنية لمكافحة غسيل الاموال وتمويل الإرهاب.
حضر الندوة كلا من وكيل وزارة الصناعة والتجارة عضو اللجنة الإشرافية لمكافحة غسيل الاموال  الاستاذ عبد الاله شيبان ووكيل قطاع التجارة الداخلية بوزارة الصناعة الاستاذ منذر الشرجبي وعضو اللجنة الوطنية لمكافحة غسيل الأموال الاستاذ إبراهيم السياني  ومدير وحدة مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب بوزارة الصناعة والتجارة ابتسام الشعيبي و رئيس وحدة جمع المعلومات في البنك المركزي وديع السادة و نبيل المنتصر القائم بأعمال رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة غسيل الاموال وتمويل الارهاب وعضو اللجنة الوطنية لمكافحة غسيل الاموال وتمويل الارهاب و مدير عام تنظيم مهنة تدقيق ومراجعة الحسابات بالوزارة عبدالله هائل ومدير عام خدمة العملاء محمد كرامي وعدد من مدراء عموم وموظفي الوزارة .