الصناعة تحذر من توقف القطاعات المرتبطة بحياة المواطنين جراء منع دخول سفن النفط 

صنعاء ١٤ أكتوبر ٢٠٢٠م (سبأ)
حذرت وزارة الصناعة والتجارة من توقف كافة القطاعات الحيوية المرتبطة بحياة المواطنين جراء استمرار دول العدوان منع دخول سفن المشتقات النفطية. 
وأوضحت وزارة الصناعة والتجارة في بيان صادر عنها اليوم  أن استمرار العدوان والحصار البري والجوي والبحري على اليمن واحتجاز سفن المشتقات النفطية سيؤدي إلى توقف جميع القطاعات الحيوية المرتبطة بحياة المواطنين اليومية كالصحية والمياه والصرف الصحي والكهرباء والصناعات الغذائية والدوائية بالإضافة إلى تفاقم الأوضاع الاقتصادية والمعيشية للمواطنين وزيادة انتشار الأمراض والأوبئة.
وأشار البيان إلى تبعات توقف الأنشطة الصناعية والتجارية وتأثيرها على إمدادات السوق الغذائية والدوائية وكافة الخدمات الحيوية وزيادة معاناة المواطنين .
وعبرت وزارة الصناعة والتجارة عن الادانة  والاستنكار لاستمرار دول العدوان في احتجاز سفن المشتقات النفطية و إغلاق  المنافذ البرية والموانى البحرية والمطارت الجوية والتدمير الممنهج للأقتصاد الوطني والأستهداف المتعمد لمقومات الحياة في البلاد .
وطالبت الوزارة في بيانها المجتمع الدولي والامم المتحدة والمنظمات الإنسانية القيام بواجبها الإنساني والأخلاقي والخروج عن صمتهم تجاه ما يتعرض له الشعب اليمني من عدوان وحصار والضغط على دول العدوان بوقف عدوانهم ورفع حصارهم على اليمن والسماح لسفن النفط بالدخول إلى البلاد تفادياً لحدوث كارثة إنسانية سيتحمل الجميع تبعاتها.
ودعا البيان  إلى عدم المساس بالوقود والمشتقات النفطية لما تمثله هذه السلعة من أهمية خاصة في تشغيل كافة مناحي الحياة كالمصانع والمستشفيات ونقل السلع والخدمات وارتباط هذه السلعة بحياة المواطن اليومية وضرورة التعجيل بالافراج عن المشتقات النفطية المحجوزة منذ شهور من قبل دول تحالف العدوان .